جميع الأفلام
شاهد اثباتشاهد اثبات
Social Dramas
فتاة تلقى من النافذة فتلقى مصرعها ، نعرف أن وراءها شخصًا من مراكز القوى قد غضب على عشيقته وهى نجمة سينمائية، عند عودتها للقاهرة ، تصرح له بما عرفته فيقرر على الفور التخلص منها ، وبالفعل يقوم هذا الشخص بالضغط عليها ويجعلها تكتب اعترافا بأنها انتحرت ثم بعد ذلك يقوم بالقائها من النافذة ، كى يبدو الأمر على انه انتحار ، فى تلك اللحظة يشاهد الصحفى صلاح ، ومن خلال منظار مكبر ، الجريمة كاملة ، وتنطبع فى ذهنه صورة الرجل القاتل ويذهب من فوره إلى مكان الحادث ويلتقى بالبوليس والنيابة ويحكى لهم كل ما دار ، يعلن صلاح أن الجريمة وراءها قاتل ، يقبض عليه وبعذب عذابا شديدا ، ويفرج عنه بعد ذلك بعد أن تم إرغامه على كتابة اعترافات غير حقيقية ، يخرج صلاح إنسانا محطما بائسا ، تقف سلمى زوجته بجانبه ليستعيد قدراته ويقرر صلاح المضى فى مهمة الكشف عن القاتل ، يرى صلاح فى التليفزيون الرجل المهم علوى درويش وبجانبه رجل تعرف عليه صلاح لأنه وجه القاتل ، يقبض علوى درويش على سلمى ويعذبها عذابا شديدا ، يضطر صلاح أن يغير من شهادته انقاذا لسلمى زوجته ، وأخيرا يتم القبض على علوى درويش .
 
مشاهدة
شباب فى الجحيمشباب فى الجحيم
Social Dramas
مجموعة من الشباب تضم نماذج ضائعة ، مدحت طالب الجامعة الذى وقع فى براثن الإدمان نتيجة بعثرة أسرته للعمل بالخارج ، وتركه بلا رقابة ولا توعية ، وأصبحت الأموال التى يرسلها له أهله عاملا جديدا يساعد على فساده ، أسامة ابن التاجر الثرى البخيل الذى لا يجد أمامه سبيلا إلى التمتع بثروة أبيه إلا من خلال سرقتها ، ويطارده الأب لكى يسترد الثروة ولكنه يكتشف فى النهاية أنه فقد ما هو أهم منها وهو ابنه ، الثالث ، أحمد يعيش قصة حب يائسة مع زميلته لأنه لا يملك أية إمكانيات لتحقيق أى حلم من أحلامه ، ومن بين هذه النماذج ، شخصية نادر الذى يعيش فى قصر كبير مع جدته الثرية دولت هانم ، ومع ذلك فلا يتمتع من هذا الثروة بشئ لأنها تعطيه راتبا صغيرا يرتبط بتقدمه فى الدراسة ، لكنه يفشل فى الدراسة ، وتتعلق آماله كلها بوفاة الجدة لكى يرث أموالها الطائلة ، أما فتاته هدير التى كان يحبها فهى لا تستطيع الانتظار وتسارع إلى الارتباط بأحد التجار الأثرياء، وتعيش فى نفس القصر الممرضة أميرة التى تقوم برعاية الجدة ، ينفق نادر مع أميرة على أن تقوم بزيادة الجرعات التى تعطيها للجدة حتى تسرع بنهايتها مقابل أن يتزوجها ، تتظاهر الممرضة بالموافقة ، وتخبره أن الجريمة قد تمت ، لكنها تمضى فى خطتها فتعطيه نفس الدواء الذى أعطته للجدة ، توهمه أنه سيموت أيضا بعد قليل ، وتستولى على الثروة وتترك القصر ، مقابل وعد منها بأن تتصل به من الخارج لتدله على طريق إبطال مفعول الدواء ، وفى النهاية تعترف أميرة بأنها لم تعط الجدة ولا نادر إلا مجرد أقراص أسبرين عادية ، لكى يستوعب الدين ويبدأ حياته من جديد معتمدا على نفسه .
 
مشاهدة


fermer le menu
You are in offline mode !